لبنان

بالفيديو- في الإمارات روبوت لكل شخص وفي لبنان نهلّل لجسر ونعتبره إنجازًا

توقعت ورشة عمل في رأس الخيمة أن يكون هناك روبوت لكل شخص في عام 2036، داعية إلى تدريب وتأهيل الطفل الإماراتي للمشاركة في إعادة صياغة العالم في المستقبل. الورشة التي حملت عنوان " تخيل نفسك سنة 2030 "، توقعت استقلال الواقع الافتراضي عن الأنظمة الحاسوبية في 2030‪ وظهور شركات تعمل بنظام التعاملات المالية الرقمية وأن يكون هناك روبوت لكل شخص في 2036 وهو ما يحتم وضع الاستراتيجيات المناسبة لتدريب وتأهيل الطفل الإماراتي من مواليد 2006 فما فوق وتطوير قدراته والارتقاء بها لمواكبة التطور المتسارع في الدولة ويصبح قادرا على إعادة صياغة العالم في المستقبل.. وكانت الإمارات العربية المتحدة قد اطلقت حديثًا، مركز التميز الروبوتي لتقديم حلول آلية رقمية مبتكرة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي من خلال 70 روبوتًا يعملون على تسيير آلاف المعاملات في قطاع الاتصالات لتحسين الأداء وتوفير الوقت والجهد والاستغناء عن المعاملات الورقية. لربما يسأل أحدهم عن الجدوى من سرد هذا الخبر، له نقول إننا مع الأسف في بلد سويسرا الشرق التي صدّرت الحرف إلى العالم، نهلّل لجسر بسيط للدخول إلى جل الديب ونعتبره إنجازًا، في وقت تستبدل الامارات رجال الشرطة برجال آليين، والسؤال إلى متى ستبقى سلطتنا غائبة عن تأمين أبسط حقوق المواطن اللبناني الذي يعيش في هاجس تأمين معيشة عائلته والأقساط المدرسية ودفع فواتير الهاتف والكهرباء والمياه وغيرها؟

Nametag
loading