صاروخان على تل أبيب... واسرائيل تستنفر

  • إقليميات
صاروخان على تل أبيب... واسرائيل تستنفر

أعلن الجيش الإسرائيلي عن إطلاق صاروخين من نوع فجر ٧٥ كلم، من غزة باتجاه تل أبيب.

وأفادت  قناة "العربية" بأن الجيش الإسرائيلي لم يعترض الصاروخين في تل أبيب.

وأوضح المتحدث باسم الجيش رونين منيليس: "حتى اللحظة لا نعرف من قام بإطلاق الصواريخ إلى تل أبيب. لم تكن هناك معلومات مسبقة عن أي نوايا بإطلاق الصواريخ. عملية الإطلاق فاجأتنا. التعليمات الآنية هي الحفاظ على نمط حياة عادية".

وتابع منيليس: "في هذه اللحظة الجهود تتركز في محورين، الأول محاولة فهم من قام بإطلاق الصواريخ، والثاني المحادثات والمشاورات الأمنية في مقر هيئة الأركان".

كما أضاف أن إسرائيل طلبت من السكان في شمال تل أبيب دخول الملاجئ، بعد أن أمر رئيس بلدية المدينة فتح الملاجئ.

من جهته، توجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى مقر وزارة الدفاع في تل أبيب من أجل التشاور حول الوضع الأمني المستجد.

في المقابل، أكدت مصادر للعربية أن حركة حماس عمدت إلى إخلاء جميع مقارها في غزة، تحسباً لرد إسرائيلي.

نفي فلسطيني باطلاق الصاروخين

وفي حين نفت حركة الجهاد الإسلامي، حماس، إطلاق أي صاروخ، لم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها في القطاع الخاضع لسيطرة حركة حماس. وأفادت كتائب القسام بأن حماس كانت مجتمعة مع الوفد المصري أثناء إطلاق الصاروخين.

وقال الجناح المسلح لحماس في بيان "تؤكد كتائب الشهيد عز الدين القسام عدم مسؤوليتها عن الصواريخ التي أطلقت الليلة باتجاه العدو، خاصة وأنها أطلقت في الوقت الذي كان يعقد فيه اجتماع بين قيادة حركة حماس والوفد الأمني المصري حول التفاهمات الخاصة بقطاع غزة".

يذكر أن حماس تشارك في محادثات مع مصر بشأن وقف طويل الأمد لإطلاق النار مع إسرائيل.

إلى ذلك، أفادت "العربية" بأن الوفد المصري لمباحثات التهدئة غادر بطلب من إسرائيل، قطاع غزة، وفق ما أكد شهود عيان في معبر إيرز.

وطالبت مصر كل من إسرائيل وحماس بتهدئة غير مشروطة.

 اسرائيل تشعل ليل غزة

شنت طائرات إسرائيلية سلسلة غارات على قطاع غزة، استهدفت مواقع عسكرية في القطاع.

واستهدفت نحو 20 غارة شنت في وقت متأخر من ليل الخميس ميناء قيد الإنشاء وموقعاً عسكريا لحماس في خان يونس جنوبي قطاع غزة، وسط أنباء عن دمار كبير أحدثته الغارات الجوية الإسرائيلية.

وبعد أن دوت صفارات الإنذار في تل أبيب والبلدات المحيطة سمعت عدة انفجارات في مناطق سكنية ساحلية إسرائيلية.

وأظهرت لقطات تلفزيونية صواريخ اعتراضية إسرائيلية تحلق في السماء ثم تنفجر.

وبحسب شهود عيان، ومصادر أمنية، فإن القصف استهدف مواقع تتبع لكتائب القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، وكذلك مواقع للشرطة البحرية التابعة لوزارة الداخلية بالقطاع.

ولم تعلن وزارة الصحة عن وقوع إصابات.

من جانبه، قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، في تغريدة نشرها على صفحته في موقع تويتر:" في هذه الاثناء يهاجم الجيش الاسرائيلي أهدافا ارهابية في قطاع غزة".

المصدر: وكالات