الإنتخابات الفرعية في طرابلس تنطلق وسط إجراءات أمنية مشددة

  • محليات
الإنتخابات الفرعية في طرابلس تنطلق وسط إجراءات أمنية مشددة

فتحت صناديق الإقتراع في طرابلس لإجراء الانتخابات الفرعية لملء المقعد السني الذي شغر بإسقاط نيابة ديما جمالي. وعدد الناخبين المسجلين على لوائح الشطب أكثر من 247 ألف ناخب، كان قد اقترع منهم في الانتخابات النيابية العامة التي جرت في أيار الماضي نحو 90 ألفاً.

ويتنافس في الانتخابات التي تجري على أساس النظام الأكثري 8 مرشحين، هم: ديما جمالي، النائب السابق مصباح الأحدب، يحيى مولود، عمر السيد، طلال كبارة، محمود الصمدي، حامد عمشة، ونزار زكا المعتقل في ايران بتهمة التجسس لمصلحة الولايات المتحدة.

وكانت الاستعدادات اللوجيستية للانتخابات قد اكتملت أمس، حيث أشرف محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا، على تسليم صناديق الاقتراع ومستلزماتها لرؤساء الأقلام والكتبة، في معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس، وسط إجراءات أمنية منظمة من قبل عناصر قوى الأمن الداخلي، فيما ذكّرت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن، رؤساء الأقلام بضرورة تسهيل وصول ذوي الاحتياجات الخاصة أو مَن هم في حكمهم من أمام مراكز الاقتراع إلى الداخل ومساعدتهم في ممارسة حقهم الانتخابي.

وقال محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا للوكالة الوطنية للاعلام ان "الوضع الامني مستتب وان العملية الانتخابية تجري بسلاسة".

 

المصدر: Kataeb.org